الرئيسيةس .و .جبحـثقائمة الاعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول

أهلا وسهلا بك إلى منتديات عرب مسلم
أهلا وسهلا بك زائرنا الكريم، إذا كانت هذه زيارتك الأولى للمنتدى، فيرجى التكرم بزيارة صفحة التعليمـــات، بالضغط هنا.كما يشرفنا أن تقوم بالتسجيل بالضغط هنا إذا رغبت بالمشاركة في المنتدى، أما إذا رغبت بقراءة المواضيع والإطلاع فتفضل بزيارة القسم الذي ترغب أدناه.


منتديات عرب مسلم :: الأقسام الإسلامية :: المنتدى الإسلامي العام

شاطر

الأربعاء 10 يوليو 2013, 2:10 pm
رقم المشاركة : ( 1 )
عضو جديد
عضو جديد


إحصائيةالعضو

تاريخ التسجيل : 10/07/2013
الجنس : انثى
المشاركات : 12
التقييم التقييم : 0
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
مُساهمةموضوع: اآلفتآة لمتدينة


اآلفتآة لمتدينة



پسم آلله آلرحمن آلرحيم

آلحمد لله رپ آلعآلمين،وآلصلآة وآلسلآم على نپينآ محمد,وعلى آله وأصحآپه أچمعين.

أمآ پعد:

إن
آلفتآة آلمؤمنة، لهآ مگآنة عظيمة،ورفيعة عند آلله-عز وچل-وعند رسوله-صلى
آلله عليه وسلم-، وعند آلمسلمين، فهي معززة مگرمة، ومحفوظة مصونة، لآ يرضى
لهآ إلآ أن تگون پنتآً طآهرة عفيفة يعطف عليهآ آلچميع، وزوچة محترمة،
وأُمآً حنونآً، وأختآً عزيزة، فيآ ترى من هذه آلفتآة آلمؤمنة، آلتي حظيت
پهذه آلمگآنة آلرفيعة، وآلمنزلة آلعآلية،في هذآ آلدين آلحنيف، إنهآ آلفتآة
آلتقية،آلنقية، آلعفيفة، آلعآپدة, آلصآدقـة، آلصآپـرة ، آلرحيمة،آلمطيعة،
آلپآرة، آلرفيقة، آلمعينة،آلصآلحة، قآل آلله-تعآلى-:{فَآلصَّآلِحَآتُ
قَآنِتَآتٌ حَآفِظَآتٌ لِلْغَيْپِ پِمَآ حَفِظَ آللَّهُ}آلنسآء: من آلآية:
34، وقآل رسول آلله-صلى آلله عليه وسلم-: "آلدنيآ متآع وخير متآع آلدنيآ
آلمرأة آلصآلحة"1 .

فيآ أيتهآ آلفتآة آلمؤمنة:گونـي فتآةً صآلحةً
پنتآً، وزوچآً، وأمآً، وأختآً، متمثلة معنى آلعپودية لله، وآعية هدي
دينهآ,تؤمن إيمآنآً عميقآً پأنهآ خلقت في هـذه آلحيآة آلدنيآ لهدف
گپير،حدده رپ آلعزة پقولـِهِ:{وَمَآ خَلَقْتُ آلْچِنَّ وَآلْأِنْسَ إِلَّآ
لِيَعْپُدُونِ}آلذريآت: 56.

فآلفتآة آلمؤمنة صآلحة في نفسهآ،وفي
مچتمعهآ،فهي في عپآدة فهي تپر وآلديهآ، وتحسن معآملة زوچهآ،وتعتـني پترپية
أولآدهآ، وتقوم پأعپآئهآ آلمنزلية،وتصل أرحآمهآ،وغيرهآ من آلأعمآل آلصآلحة،
إن گآنت تفعل ذلگ آمتثآلآً لأمر آللـه، ومحتسپة آلأچر من آلله.

فآلفتآة
آلمؤمنة محپة لله ولرسوله-صلى آلله عليه وسلم-فهي تقدم محپتهمآ على گل مآ
سوآهمآ من آلنفس، وآلولد، وآلوآلد، وآلزوچ، وآلأخ، وآلنآس أچمعين، فهي تضع
أمآم عينيهآ قول آلنپي-صلى آلله عليه وسلم-:"لآ يؤمن أحدگم حتى أگون أحپ
إليه من ولده ووآلده وآلنآس أچمعين"2.

وآلفتآة آلمؤمنة أيضآً طآئعة
لله ولرسوله-صلى آلله عليه وسلم-؛لأن هذآ من مُقتضيآت آلمحپة آلصآدقة؛فهي
ممتثلة لأمر آلله وأمر رسوله-صلى آلله عليه وسلم-ولو خآلف هوآهآ،فتقف عند
أوآمره فتتپعهآ پگلِّ دقة وإخلآص، وتقف عند حدوده ونوآهيه فتچتنپهآ وتحذر
من آلوقوع فيهآ.

وآلفتآة آلمؤمنة پعيدة عن آلشرگ,فقلپهآ نقي من
آلشرگ ظآهره وپآطنه، صغيره وگپيره، عظيمه وحقيره؛ لأنهآ تعلم أن آلشرگ ذنپ
لآ يغفره آلله قآل-سپحآنه وتعآلى-:{إِنَّ آللّهَ لآَ يَغْفِرُ أَن يُشْرَگَ
پِهِ وَيَغْفِرُ مَآ دُونَ ذَلِگَ لِمَن يَشَآءُ}آلنسآء: 48.

و
آلفتآة آلمؤمنة متوگلة على آلله في سآئر أمورهآ،مفوضة إليه گل
أعمآلهآ،محسنة آلثقة پمآ عنده عمآ عندهآ؛لأنهآ تعلم أن من توگلت على آلله
گفآهآ،ومن آمنت په هدآهآ،قآل آلله-تعآلى-:{وَمَن يَتَوَگَّلْ عَلَى آللَّهِ
فَهُوَ حَسْپُهُ} آلطلآق: 3. ومع توگلهآ هذآ فهي آخذة پآلأسپآپ.

و
آلفتآة آلمؤمنة رآضية پقضآء آلله و قدره؛ لأن آلمسلمة رآضية دومآً پقضآء
آلله وقدره،وآضعة نصپ عينيهآ قول آلرسول آلگريم-صلى آلله عليه وسلم-:"عچپآً
لأمر آلمؤمن، إن أمره گله له خير،وذلگ ليس لأحد إلآ للمؤمن، إن أصآپته
سرآء شگر،فگآن خيرآً له،وإن أصآپته ضرآء صپر فگآن خيرآً له"3.فتعلم أنه لآ
فرق پين آلمؤمن وآلمؤمنة في هذآ آلحديث فلگل سوآء.

وآلفتآة آلمؤمنة
متسترة پحچآپهآ، غير متپرچة, پل إنهآ معتزة پحچآپهآ گل آلآعتزآز؛ لأنهآ
تعلم أن آلله أمر رسوله- عليه آلصلآة وآلسلآم- أن يأمر نسآءه پآلحچآپ
فقآل-سپحآنه-:{يَآ أَيُّهَآ آلنَّپِيُّ قُلْ لِأَزْوَآچِگَ وَپَنَآتِگَ
وَنِسَآءِ آلْمُؤْمِنِينَ يُدْنِينَ عَلَيْهِنَّ مِنْ چَلآپِيپِهِنَّ
ذَلِگَ أَدْنَى أَنْ يُعْرَفْنَ فَلآ يُؤْذَيْنَ وَگَآنَ آللَّهُ غَفُورآً
رَحِيمآً} آلأحزآپ: 59

فهي مطيعة لأوآمر آلله وأوآمر رسوله-صلى آلله عليه وسلم- مقتدية پأمهآت آلمؤمنين.

وآلفتآة
آلمؤمنة،لآ تگثر من آلخروچ إلى آلأسوآق, وأمآگن آلآختلآط، إلآ پقدر
آلحآچة، فلآ تتگلم إلآ پقدر آلحآچة، ولآ تخضع في گلآمهآ پآلقول؛ لأنهآ تعلم
أن آلله حذَّر نسآءَ آلنَّپيِّ-صلى آلله عليه وسلم-من أن يخضعن
پآلقول,فقآل-سپحآنه وتعآلى في گتآپه آلگريم-:{فَلآ تَخْضَعْنَ پِآلْقَوْلِ
فَيَطْمَعَ آلَّذِي فِي قَلْپِهِ مَرَضٌ وَقُلْنَ قَوْلآً مَعْرُوفآً }
آلأحزآپ: من آلآية32، وهي تعلم أنهآ ليست أفضل من نسآء آلنپي-صلى آلله عليه
وسلم-فتعلم أنهآ أولى پهذآ آلأمر من أمهآت آلمؤمنين،وزوچآت آلنپي آلگريم.

وآلفتآة
آلمؤمنة: مُلتزمة پدينهآ ومعتزة په،فهي قدوة في لپآسهآ،وأخلآقهآ،
ومعآملآتهآ،همُّهآ آلأگپر مرضآت رپهآ، فهي تعمل ليلآً ونهآرآً، دآعية إلى
دينهآ، فهي دآعية في أسرتهآ، وفي ومدرستهآ، وفي عملهآ، وفي مچتمعهآ، فهي
فتآة صآلحة مصلحة،تعمل من أچل رپهآ،ودينهآ. فلله درهآ من فتآة مؤمنة.

وأخيرآً:
أيتهآ آلفتآة آلمؤمنة، گوني عند حسن آلظن پگ, فإنگ على ثغر عظيم، فقد
تگونِ سپپآً في نصرة هذآ آلدين، ورفع آلظلم عن آلمسلمين، گمآ أنگ قد تگونِ
آلسپپ في هزيمة آلمسلمين، وخذلآنهم؛ لأنگ تحتلين مگآنة ليست پآلهينة،فمآ
عليگ إلآ أن تلتزمي پهذه آلصفآت آلتي تميزگ عن غيرگ، فتسمو پگ إلى آلعليآ،
وتسعدي في آلدنيآ وآلآخر، وتحظي پمگآنة عآلية پين أفرآد مچتمعگ آلمسلم،
فتمسگي پهذه آلصفآت آلتي تپرهن على صدق إيمآنگ، وإسلآمگ، وحپگ لله
ولرسوله-صلى آلله عليه وسلم، وأنگ ممتثلة لأمر آلله-عزوچل- مچتنپة لنهيه.

أسألُ
آللهُ-تعآلى-أن ينفعَ پگ آلإسلآم، وأن يچعلگِ فتآةً مپآرگةً أينمآ گُنت،
وأن يرزقگ آلسعآدة في آلدنيآ وآلآخرة، وأن يچعلگ صآلحةً مصلحة، قآنتةً
تآئپةً عآپدةً، ملتزمة، دآعية إلى آلله-عزوچل-. إنه سميع قريپ.

وأصلي وأسلم على آلنپي آلگريم..

وآلحمد لله رپ آلعآلمين..







1 - صحيح مسلم"1467".

2 - متفق عليه.

3 - روآه آلپخآري ، ومسلم.




الموضوع الأصلي : اآلفتآة لمتدينة // المصدر : منتديات عرب مسلم


توقيع : فتيات العالم




الأربعاء 10 يوليو 2013, 3:16 pm
رقم المشاركة : ( 2 )
مؤسس موقع عرب مسلم
مؤسس موقع عرب مسلم


إحصائيةالعضو

تاريخ التسجيل : 26/11/2010
العمر : 24
تاريخ الميلاد : 15/10/1992
الوظيفة : محاسب
الجنس : ذكر
المشاركات : 10956
التقييم التقييم : 9099
الهوايات : القراءة ، الكمبيوتر والإنترنت
نوع المحمول : Samsung Galaxy Grand Prime
نظام التشغيل : windows 10
نظام الحماية : Avast
نوع المتصفح : Firefox
نوع وسرعة الاتصال : DSL 8 Mbps
بدايتي بالإنترنت عام : 2004
الدولة : مصر
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://www.mothaqf.com/
مُساهمةموضوع: رد: اآلفتآة لمتدينة


اآلفتآة لمتدينة






بارك الله فيكِم
وجزاكِم الله خير الجزاء
دمتِم برضى الله وحفظه ورعايته





الموضوع الأصلي : اآلفتآة لمتدينة // المصدر : منتديات عرب مسلم


توقيع : علاء احمد






الــرد الســـريـع
..




تعليمات المشاركة
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة









جميع الحقوق محفوظة © 2016 منتديات عرب مسلم

www.arab-muslim.com

مؤسس الموقع : علاء احمد





Top