الرئيسيةس .و .جبحـثالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول

أهلا وسهلا بك إلى منتديات عرب مسلم
أهلا وسهلا بك زائرنا الكريم، إذا كانت هذه زيارتك الأولى للمنتدى، فيرجى التكرم بزيارة صفحة التعليمـــات، بالضغط هنا.كما يشرفنا أن تقوم بالتسجيل بالضغط هنا إذا رغبت بالمشاركة في المنتدى، أما إذا رغبت بقراءة المواضيع والإطلاع فتفضل بزيارة القسم الذي ترغب أدناه.

يرجى وضع اعلانات المواقع والإعلانات التجارية في القسم المخصص لها من هنا منعاً للحذف


منتديات عرب مسلم :: الأقسام الإسلامية :: منتدى الحج والعمرة

شاطر

السبت 29 يونيو 2013, 4:55 pm
رقم المشاركة : ( 1 )
عضو جديد
عضو جديد

avatar

إحصائيةالعضو

تاريخ التسجيل : 29/06/2013
الجنس : انثى
المشاركات : 5
التقييم التقييم : 0
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
مُساهمةموضوع: بإختصار : مناسك الحج كااملة


بإختصار : مناسك الحج كااملة



مناسك الحج
المراد بالحج :
الحج هو : قصد مكة المكرمة في وقت معين من السنة لأداء عبادات عظيمة أمر الله تعالى بها .
ما هذه العبادات العظيمة ؟
هذه العبادات هي مناسك الحج التي أمر الله تعالى بها لأجل إقامة ذكره , وتعظيم بيته الحرام , ومنها :
1- الطواف بالكعبة
2-السعي بين الصفا والمروة
3-رمي الجمار
4-الوقوف بعرفة

مكانة الحج
الحج هو الركن الخامس من أركان الإسلام .
والدليل على حديث ابن عمر رضي الله عنهما قال :
قال رسول الله صلى الله علية وسلم : (( بُنِيَ الإِسْلامُ على خمسٍ شهادةِ أن لا إله إلا اللهُ وأنَ محمداً رسولُ اللهِ وإقامِ الصلاةِ وإيتاءِ الذكاةِ وصومِ رمضانَ وحَجِ البَيْتِ ))

حكم الحج :
الحج واجب في العمرة مرةً واحدةً , لقوله تعالى *( وَلِلَهِ عَلَى اْلنََََََاس حِجُ اْلبَيْتِ مَنِ إْسْتَطَاعَ إِلَيْهِ سَبِيلاً وَمَن كَفَرَ فَإِنَََ اللهَ غَنِيٌُ عَنِ العَالَمِينَ )*

شروط وجوب الحج :
لايجب الحج إلا بخمسة شروط هي :
1-الإسلام
2-العقل
3-البلوغ
4-الإستطاعة على الحج
5-وجود المحرم بالنسبة للمرأة

ما معنى الإستطاعة على الحج ؟
الإستطاعة على الحج معناها القدرة المالية ؛ بأن يكون قادراً على نفقة الحج و وسيلة النقل .
فإن كان قادراً بماله ، عاجزاً عن الحج بنفسه وجب عليه أن ينيب من يحج عنه .

الإحرام و المواقيت :
معنى الإحرام :
نية الدخول في الحج أو العمرة .

حكم الإحرام :
هو ركن من أركان الحج و العمرة .

الميقات الزماني للإحرام بالحج :
شهر شوال و شهر ذي القعدة و عشر من ذي الحجة .

مواقيت الإحرام المكانية :
(الأول)

ذو الحليفة : وهو ميقات أهل المدينة وكل من يمر به ، ومكانه في الجنوب الغربي للمدينة ، بينه وبين ، الحرم المدني نحو (18) ثمانية عشر كيلو مترا ، وهو شمال مكة وبينه وبينها (450) أربعمائة وخسين كيلومترا ، ومنه أحرم النبي صلى الله عليه وسلم في حجة الوداع لأربع بقين ، من ذي القعدة سنة عشر من الهجرة ، والناس يسمون الآبار التي بني الحليفة - آبار علي - زاعمين ، أن سيدنا عليا قاتل الجن بها ، وهو كذب .

(الثاني)

ذات عرق : وهو ميقات أهل العراق وكل من يمر به ، وهو موضع في الشمال الشرقي لمكة على بعد (94) أربعة وتسعين ، كيلو مترا منها .

(الثالث)

الجحفة : وهو ميقات أهل مصر والشام ومن يمر به من الغربيين ، وهو على ساحل البحر الأحمر الشرقي ، وقد ذهبت معالم هذا الموضع ولم يبق إلا رسوم ، ولذلك صار الناس يحرمون من (رابغ) وهي قرية في الشمال الغربي لمكة على بعد (204) مائتين ، وأربعة كيلومترات .

(الرابع)

قرن المنازل : وهو ميقات أهل نجد ومن سلك طريقهم ، وهو جبل مطل على عرفات شرقي مكة ، يميل قليلا إلى الشمال على بعد (94) أربعة وتسعين ، كيلو مترا من مكة ، و يسمى الآن السيل الكبير .

(الخامس)

يلملم : وهو ميقات أهل اليمن ومن يمر بطريقهم ، وهو جبل جنوب مكة على بعد (94) أربعة وتسعين ، كيلو مترا .

دليل هذه المواقيت :
حديث عبدالله بن عباس رضي الله عنهما : أن النبي صلى الله عليه و سلم وقت لأهل المدينة ذا الحليفة و لأهل الشام الجحفة و لأهل نجد قرن المنازل و لأهل اليمن يلملم هن لهن و لمن أتى عليهن من غيرهن ممن أراد الحج و العمرة و من كان دون ذلك فمن حيث أنشأ حتى أهل مكة من مكة .

من كان سكنه دون المواقيت :
من كان سكنه دون المواقيت مثل أهل جدة و بحرة و غيرهم فإنه لا يجب عليه أن يحرم من هذه المواقيت و إنما يحرم من مكانه الذي هو فيه .

إحرام أهل مكة :
أهل مكة يحرمون بالحج من مكة نفسها لقول النبي صلى الله عليه و سلم في الحديث السابق : (( حتى أهل مكة من مكة ))

صفة الإحرام :
إذا أراد الرجل الإحرام فإنه يخلع ملابسه المعتادة ؛ الثوب و الفنيلة و السراويل و الغترة و الطاقية و الجوارب و نحوها و يلبس ملابس الإحرام و هي الإزار و الرداء و يلبس النعلين ، و تحرم المرأة فيما شاءت من الثياب غير ثياب الزينة و ليس من السنة لها الإحرام في لون معين . ثم ينوي الدخول في الحج قائلاً : ( لبيك حجاً ) أو ( اللهم لبيك حجاً )
ثم بعد ذلك يبدأ في التلبية قائلاً : ( لبيك اللهم لبيك ، لبيك لا شريك لك لبيك ، إن الحمد و النعمة لك و الملك ، لا شريك لك )
و يستحب تكرار التلبية و الإكثار منها و يرفع الرجل بها صوته و تخفض المرأة بها صوتها و يتوقف عند رؤيته للكعبة .

مستحبات الإحرام :
يستحب لمن أراد الإحرام ما يلي :
الإغتسال و تطييب الرجل بدنه دون ملابسه و إحرام الرجل في إزار ز رداء أبيضين نظيفين و المرأة تحرم فيما شاءت من الثياب غير ثياب الزينة و إحرام الرجل في نعلين .

ما يتوجب على الحاج بسبب الإحرام ؟
يتوجب عليه بسبب الإحرام إكمال الحج و لو كان غير واجب .
- من الاخطاء الشائعة : إذا رأى الحاج الحرم مزدحماً ترك العمرة و خلع إحرامه و تحلل من عمرته من غير عمل .
* هذا الفعل غير صحيح و من فعل ذلك لم يتحلل من إحرامه و يبقى محرماً و يجب عليه أن يرجع فيكمل عمرته و يسأل العلماء عما قد يجب عليه .

لماذا سمي الإحرام إحراماً ؟
لأنه يحرم بسببه عدة أشياء و تسمى محظورات الإحرام و هي :
حلق الشعر من أي موضع من بدنه أو قصه
قص الأظافر من يده أو رجله
تغطية الرجل رأسه بملاصق له ، مثل : الطاقية و الغترة
اللباس المعتاد كالثوب و الفنيلة
التطيب في الثوب أو البدن
قتل الصيد

الواجب على من فعل المحظورات :
من فعل بعض هذه المحظورات فله ثلاثة أحوال :
- أن يفعلها ناسياً أو جاهلاً : فلا شيء عليه .
- أن يفعلها متعمداً من غير حاجة : يجب عليه التوبة إلى الله تعالى و الفدية تكفيراً لذنبه .
- أن يفعلها محتاجاً إليها كما لو كان يتضرر من حر الشمس فغطى رأسه : يجب عليه الفدية و لا إثم عليه .

الفدية :
الفدية قسمان :
- القسم الأول : من فعل المحظورات التالية :
حلق الشعر من أي موضع من بدنه أو قصه
قص الأظافر من يده أو رجله
تغطية الرجل رأسه بملاصق له ، مثل : الطاقية و الغترة
اللباس المعتاد كالثوب و الفنيلة
التطيب في الثوب أو البدن
من فعل واحداً من هذه المحظورات فإنه يخير بين فعل واحد من ثلاثة أشياء هي :
1- صيام ثلاثة أيام .
2- إطعام ستة مساكين كل مسكين نصف صاع من أرز و نحوه و يساوي بالكيلوجرام مقدار كيلو و عشرين جراماً ( 1,020 )
3- ذبح شاة و توزيعها على الفقراء و المساكين في الحرم أو في المحل الذي فعل فيه المحظور .
- القسم الثاني : من قتل الصيد
من قتل الصيد فإنه يخير بين واحد من ثلاثة أشياء هي :
1- ذبح مماثل لهذا الصيد من بهيمة الأنعام و إطعامه المساكين في الحرم أو في محل الصيد .
2- تقييم مثل هذا المثل بالريالات ثم شراء طعام بهذه الريالات و توزيعه على الفقراء بالحرم أو في محل الصيد .
3- صيام يوم عن كل نصف صاع من هذا الطعام المقدر للفقراء بدلاً عنه .

صفات الحج :
حج التمتع : بأن يأتي بعمرة كاملة مستقلة ثم يتحلل منها ثم بعد ذلك يحرم بالحج يوم التروية .
حج الإفراد : أن يحرم بالحج وحده فقط دون أن يأتي بعمرة .
حج القران : أن يقرن الحج و العمرة معاً في إحرام واحد .

صفة حج التمتع :
أولاً : أداء العمرة .
ثانياً : الإحرام بالحج و أعمال اليوم الثامن من ذي الحجة ( يوم التروية ) : في اليوم الثامن من ذي الحجة يحرم بالحج فيتنظف و يلبس ملابس إحرامه ثم يحرم بالحج قائلاً : ( لبيك حجاً ) و يبقى في منى هذا اليوم و يبيت بها ليلة التاسع حتى يصبح .
ثالثاً : أعمال اليوم التاسع من ذي الحجة ( يوم عرفة ) : بعد طلوع الشمس من هذا اليوم يخرج الحاج إلى عرفة و يبقى بها بقية يومه إلى غروب الشمس و يستحب أن يكثر في هذا اليوم من الدعاء و الذكر و قراءة القرآن ، إلى أن تغرب الشمس .
رابعاً : أعمال ليلة العاشر من ذي الحجة ( ليلة مزدلفة ) : إذا غربت الشمس من يوم عرفة خرج الحاج إلى مزدلفة و صلى بها المغرب و العشاء جمعاً و قصراً للعشاء ثم يبيت بمزدلفة هذه الليلة حتى الفجر و بعد صلاة الفجر يكثر من الدعاء و الذكر ثم يخرج من مزدلفة قبل طلوع الشمس ، و يجوز للنساء و كبار السن و نحوهم و من يرافقهم أن يخرجوا من مزدلفة قبل الفجر لأن ذلك أرفق بهم .
خامساً : أعمال اليوم العاشر من ذي الحجة ( يوم العيد ، و يسمى يوم النحر ) :
في هذا اليوم يخرج الحاج من مزدلفة بعد صلاة الفجر إذا أسفر جداً و قبل طلوع الشمس ، و يأتي إلى منى ، و يعمل ما يلي :
1- يرمي جمرة العقبة الكبرى ، بسبع حصيات و يكبر مع كل حصاة .
2- ينحر هدياً ، و هو شاة أو يشترك مع غيره في بقرة أو بدنة لكل واحد سبعها .
3- يحلق شعر رأسه أو يقصر جميعه ، و الحلق أفضل .
و بعد أن يرمي الجمرة و يحلق أو يقصر فإنه يتحلل من إحرامه التحلل الأول و الأفضل بعد هذا أن يلبس ثيابه المعتادة و يتطيب ثم يذهب إلى المسجد الحرام و يعمل ما يلي :
4- طواف الإفاضة و هو طواف الحج .
5- السعي بين الصفا و المروة ، و هو سعي الحج .
فإذا فعل ذلك فقد تحلل من إحرامه التحلل الأكبر .
ثم يرجع إلى منى و يكثر من ذكر الله و التكبير و التهليل و التسبيح و يبيت بها ليلة الحادي عشر .
سادساً : أعمال اليوم الحادي عشر من ذي الحجة ( اليوم الأول من أيام التشريق ) : في هذا اليوم يبقى الحاج في منى و بعد الزوال يرمي الجمرات الثلاث كل جمرة بسبع حصيات ، يبدأ بالجمرة الصغرى فيرميها بسبع حصيات بيده اليمنى ، يكبر مع كل حصاة ، ثم الثانية و هي الجمرة الوسطى فيرميها بسبع حصيات بيده اليمنى و يكبر مع كل حصاة ، ثم الجمرة الثالثة و هي الجمرة الكبرى و تسمى جمرة العقبة فيرميها بسبع حصيات بيده اليمنى ، يكبر مع كل حصاة .
و يكثر في هذا اليوم من ذكر الله و التكبير و التهليل و التسبيح و يبيت في منى ليلة الثاني عشر .
سابعاً : أعمال اليوم الثاني عشر من ذي الحجة ( اليوم الثاني من أيام التشريق ) : بعد الزوال من هذا اليوم يفعل كما فعل في اليوم السابق ثم بعد الرمي فهو بالخيار ؛ إن شاء خرج من منى متعجلاً قبل أت تغرب الشمس من هذا اليوم و إن شاء بقي هذا اليوم في منى و البقاء أفضل و يكثر فيه من ذكر الله و التكبير و التهليل و التسبيح و يبيت في منى ليلة الثالث عشر .
ثامناً : أعمال اليوم الثالث من ذي الحجة ( اليوم الثالث من أيام التشريق ) : إذا بقي إلى هذا اليوم فإنه بعد زوال الشمس يرمي الجمار ثم يخرج إلى المسجد الحرام ؛ لطواف الوداع .
تاسعاً : طواف الوداع : إذا رمى الحاج الجمرات يوم الثالث عشر للمتأخر ، أو يوم الثاني عشر للمستعجل و أراد السفر من مكة فإنه قبل الخروج يجب عليه أن يطوف بالكعبة طواف الوداع ، فيطوف بلباسه المعتاد ثم يصلي ركعتي الطواف ثم يخرج من مكة .

صفة حج الإفراد :
1- يحرم الحاج بالحج ، فيقول : لبيك حجا ، فإذا دخل مكة طاف طواف القدوم ، ثم إن أحب تقديم سعي الحج ، فله أن يقدمه هنا ، فيسعى
سعي الحج بعد طواف القدوم ، ويبقى على إحرامه حتى يوم التروية – اليوم الثامن من ذي الحجة - .

2- في اليوم الثامن ، يخرج إلى منى ليبقى فيها إلى يوم التاسع .

3- في صبيحة يوم التاسع ، يخرج من منى إلى عرفة ، ويبقى في حدودها ذاكرا لله تعالى داعيا إياه ، حتى غروب شمس ذلك اليوم .

4- بعد غروب شمس يوم عرفة ، يتوجّه إلى مزدلفة ، فيصلّي فيها المغرب والعشاء ، ويبقى فيها إلى الفجر .

5- قبل أن تطلع عليه شمس يوم العاشر ، يذهب من مزدلفة إلى منى ، - إلا أن يكون من أهل الأعذار فيجوز له أن يذهب في النصف الأخير من الليل - ، ليرمي جمرة العقبة الكبرى ، ويحلق أو يقصّر ، وليس عليه هديٌ لأنه مفرد ، وبعد الانتهاء من هذه الأعمال يكون قد تحلل التحلل الأصغر .

6- يتوجه إلى مكة ، فيطوف طواف الإفاضة ، ويسعى بين الصفا والمروة - إلا إذا كان قد سعى بعد طواف القدوم فليس عليه هنا إلا طواف الإفاضة - ، وبعد الانتهاء من ذلك يحلّ له كل ما حرم عليه حتى النساء .

7- إن لم يتمكن من طواف الإفاضة ، جاز له أن يؤخره إلى أيام التشريق .

8- بعد التحلل يوم العاشر ، يتوجه إلى منى للمبيت ورمى الجمار ، فيبيت بها ليلة الحادي عشر والثاني عشر إن أراد التعجل ، ويزيد عليها ليلة الثالث عشر إن أراد التأخر .

9- وفي أيام التشريق ، يرمي الجمرات الثلاث ، بعد زوال شمس كل يوم ، مبتدئا بالجمرة الصغرى ثم الوسطى ثم الكبرى .

10- إذا انتهى الحاج من أعمال أيام التشريق ، طاف طواف الوداع وجوبا – عدا الحائض والنفساء فإنه لا يجب عليهما- ، وبهذا تكون أعمال حج الإفراد قد انتهت .

صفة حج القران :
1- يحرم الحاج بالعمرة والحج معا، فيقول : لبيك حجا وعمرة ، فإذا دخل مكة طاف طواف القدوم ، ثم إن أحب تقديم سعي الحج ، فله أن يقدمه هنا
، فيسعى سعي الحج بعد طواف القدوم ، ويبقى على إحرامه حتى يوم التروية – اليوم الثامن من ذي الحجة - .
2- في اليوم الثامن، يخرج إلى منى ليبقى فيها إلى يوم التاسع.

3- في صبيحة يوم التاسع، يخرج من منى إلى عرفة، ويبقى في حدودها ذاكرا لله تعالى داعيا إياه، حتى غروب شمس ذلك اليوم .

4- بعد غروب شمس يوم عرفة، يتوجّه إلى مزدلفة، فيصلّي فيها المغرب والعشاء، ويبقى فيها إلى الفجر.

5- قبل أن تطلع عليه شمس يوم العاشر ، يدفع من مزدلفة إلى منى ، - إلا أن يكون من أهل الأعذار فيجوز له أن يدفع في النصف الأخير من الليل -، ليرمي جمرة العقبة الكبرى، ويذبح هديه – هدي القران - ، ويحلق أو يقصّر ، فيكون قد تحلل التحلل الأصغر .

6- يتوجه إلى مكة ، فيطوف طواف الإفاضة ، ويسعى بين الصفا والمروة - إلا إذا كان قد سعى بعد طواف القدوم فليس عليه هنا إلا طواف الإفاضة -، وبعد الانتهاء من ذلك يحلّ له كل ما حرم عليه حتى النساء .

7- إن لم يتمكن من طواف الإفاضة ، جاز له أن يؤخره إلى أيام التشريق .

8- بعد التحلل يوم العاشر، يتوجه إلى منى للمبيت ورمى الجمار ، فيبيت بها ليلة الحادي عشر والثاني عشر إن أراد التعجل ، ويزيد عليها ليلة الثالث عشر إن أراد التأخر .

9- وفي أيام التشريق ، يرمي الجمرات الثلاث ، بعد زوال شمس كل يوم ، مبتدئا بالجمرة الصغرى ثم الوسطى ثم الكبرى .

10- إذا انتهى الحاج من أعمال أيام التشريق ، طاف طواف الوداع وجوبا – عدا الحائض والنفساء فإنه لا يجب عليهما- ، وبهذا تكون أعمال حج القران قد انتهت .

أركان الحج :
- الإحرام
- الوقوف بعرفة
- طواف الإفاضة
- السعي
حكم من ترك أحد الأركان :
لم يتم حجه حتى يأتي به .

واجبات الحج :
- الإحرام من الميقات
- الوقوف بعرفة إلى غروب الشمس
- المبيت بمزدلفة ليلة النحر
- المبيت بمنى ليالي أيام التشريق
- رمي الجمار
- الحلق أو التقصير
- طواف الوداع
حكم من ترك أحد هذه الواجبات :
جبره بدم و هو ذبيحة يذبحها و يوزعها على فقراء الحرم .

الهدي :
المراد بالهدي : دبيحة يذبحها الحاج و هي شاة يشترك بها مع غيرة أو بدنة لكل واحد سبعها .
متى يذبح الهدي ؟
في اليوم العاشر من ذي الحجة ( يوم العيد )

حكم الهدي :
يجب الهدي على الحاج المتمتع و القارن إن لم يكونا من أهل مكة أما من حج مفرداً فلا يجب عليه الهدي و من عجز عن ذبح الهدي فإنه يصوم عشرة أيام ثلاثة منها في وقت الحج و السبعة الباقية إذا رجع إلى أهله .






الموضوع الأصلي : بإختصار : مناسك الحج كااملة // المصدر : منتديات عرب مسلم


توقيع : دينا حسني




السبت 29 يونيو 2013, 9:51 pm
رقم المشاركة : ( 2 )
عضو محترف
عضو محترف

avatar

إحصائيةالعضو

تاريخ التسجيل : 03/11/2012
العمر : 27
تاريخ الميلاد : 20/02/1990
الوظيفة : ام مصرية
الجنس : انثى
المشاركات : 1081
التقييم التقييم : 591
الهوايات : التصميم والكمبيوتر
الدولة : مصر
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://www.arab-sedty.com
مُساهمةموضوع: رد: بإختصار : مناسك الحج كااملة


بإختصار : مناسك الحج كااملة




شكرا لك على طرحك
جزاك الله خيرا





الموضوع الأصلي : بإختصار : مناسك الحج كااملة // المصدر : منتديات عرب مسلم


توقيع : مرسا




الأحد 30 يونيو 2013, 12:40 pm
رقم المشاركة : ( 3 )
مؤسس موقع عرب مسلم
مؤسس موقع عرب مسلم

avatar

إحصائيةالعضو

تاريخ التسجيل : 26/11/2010
العمر : 24
تاريخ الميلاد : 15/10/1992
الوظيفة : محاسب
الجنس : ذكر
المشاركات : 10895
التقييم التقييم : 9099
الهوايات : القراءة ، الكمبيوتر والإنترنت
نوع المحمول : Samsung Galaxy S7 edge
نظام التشغيل : windows 10
نظام الحماية : Avast
نوع المتصفح : Firefox
نوع وسرعة الاتصال : DSL 16 Mbps
بدايتي بالإنترنت عام : 2004
الدولة : مصر
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://www.bramjnet-arab.com
مُساهمةموضوع: رد: بإختصار : مناسك الحج كااملة


بإختصار : مناسك الحج كااملة





بارك الله فيكِم
وجزاكِم الله خير الجزاء
دمتِم برضى الله وحفظه ورعايته





الموضوع الأصلي : بإختصار : مناسك الحج كااملة // المصدر : منتديات عرب مسلم


توقيع : علاء احمد






الــرد الســـريـع
..




تعليمات المشاركة
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة


عروض بندهعروض العثيمضع إعلانك هناضع إعلانك هناضع إعلانك هناضع إعلانك هناضع إعلانك هنا







جميع الحقوق محفوظة © 2016 منتديات عرب مسلم

www.arab-muslim.com

مؤسس الموقع : علاء احمد





Top